Uncategorized · التدويـنات الشهرية

الرحّالة: مريم سلطان.

فتاة كويتية، رحالة مرّت بسنوات مليئة بالمغامرات الغريبة، في دول مختلفة، مثل كوريا الشمالية، فنزويلا، كهف الألماس المُدار من عصابات.

 

أهم ما ذكرته مريم بعد تجاربها.. تتلخص في التالي:

– ابحث عن مصادر سعادتك، والتي تغيّر من نفسيتك!
تقول: أنا أجد مصدر سعادتي وتغيير نفسيتي في السفر إلى الدول واستكشافها، وشعبها، ومعيشتهم وزيارة كل الأمكنة المميزة فيها، لأنها كانت هوايتي من الصغر.

وتكمل بقولها: يجب على كل شخص أن يعرف مصدر سعادته ويجدد طاقته، فتجربة مصادر الآخرين من باب التقليد لن تفيدك، وستكون سببًا في حزنك قبل فرحك.. اعرف مصادر سعادتك بفرحك عن طريق باب التجربة إلى أن تعرفها وتقوم بها، وتصبح شغفك بالحياة.

 

– ابحث، وأقرأ عن كل شيء تحبه وتهتم.
تقول: عندما تقرأ عن أي شيء متاح وموجود، فإنك تكسبه وتزيد ثقافتك.. أنت تزداد علمًا فيه.

ولا تعد وسائل التواصل الاجتماعي وسيلة تعلّم أبدًا، مهما بلغ مستوى ثقافة الذي تتابعه، هذه الوسائل تختزل أكثر العلم بصورة أو عدة أسطر فقط، بينما العلم والبحث والقراءة يوجد بشكل مفصّل وأكثر شرحًا وفهمًا في المواقع الرسمية، والكتب، ومن مصادره الأصلية، التي إن بحثت وسألت عنها لن تتوه.

البحث والقراءة الواقعية تعد من أنواعها أن تسافر وترى، أن تعيش وتتكيف، أن تجرّب وتكتشف، مثلاً أن تقرأ في هوايتك أكثر من مصادرها، أن تتعمق فيها أكثر وأكثر، كما أن حبّك لها يزيد ولا ينقص في كل يوم.

 

– واجه مخاوفك واهزمها!
كلنا نملك مخاوف ترعبنا يومًا بعد يوم، وهزيمتها تعد صعبة. المخاوف تختلف في مستوياتها.

ليس عليك أن تواجهها جميعها، وإنما عليك أن تبدأ فقط. اجتمع مع مخاوفك وجهًا لوجه وانطلق. تذكر بأنك تزيدها خوفًا أكثر مما هي عليه في الحقيقة.

لا تتوقع أن تحب ما كنت تخاف منه، لكنك إن هزمته ستفوز ستزيد ثقتك بنفسك، ستعرف مغنى الفوز والهزيمة، ستراها تجربة تستحق الحديث عنها.

كلما واجهت مخاوفك البسيطة منها أو الكبيرة، ستزداد ثقتك بنفسك، وتصبح أفضل من نفسيك بالأمس.

 

واجهت مريم سلطان بعض مخاوفها، وذكرتها في لقاء مع برنامج بودكاست فنجان، مع المقدم عبدالرحمن بومالح. التجربة الكاملة ومن الشخص الرحالة:

قصة الرّحالة مريم سلطان – صوتي
فقط يتم الضغط على الكلمة أعلاه، لاسماع اللقاء كاملًا.

متوفر في الأندرويد، في برنامج Google Podcasts

وفي الآيفون برنامج Podcasts

وفي اليوتيوب أيضاً باسم قناة فنجان

ملاحظة هامة: أحببت فيها طموحها العالي، وحبها للاستكشاف والمعرفة، لكنني اختلف معها كليًا في حديثها عن دولة الاحتلال.

 

💬 كلمة في بداية ديسمبر ونهاية ٢٠١٨: توقّف مع نفسك برهة، وابحث عن نفسك أين كنت في ٢٠١٨ وأين أنت مِن خططك تلك! افرح واحتفل بصخب إن كانت النتائج إيجابية، ولا تلمْ نفسك إن كانت أقل من المتوقع! تذكّر أنك حاولت.. وستصل إن شاء الله إلى هدفك!

اجعل السنة الجديدة طريقًا جديدة، تحمل معك تجاربك وتبدأ في المضي قدمًا.. إلى أهدافك وطموحاتك!

أسعد بكم في حسابي على تويتر @aswar_555

أتمنى لكم تغييرات رائعة في حياتكم!🎉✨

١٤٤٠/٣/٢٦هـ
الموافق 04-12-2018م

يوم الثلاثاء

رأيان حول “الرحّالة: مريم سلطان.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s