Uncategorized · التدويـنات الشهرية · التدريـب الميـدانـي · تجارب شخصية

قبل أن تبدئي تدريبك الميداني! + مرفق يهمّك.

محدثتكم تخصصها إدارة أعمال، في كلية الدراسات التطبيقية وخدمة المجتمع، في جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل، وبعد التجربة أقدر أقول أن التدريب كان تجربة مثرية جدًا، ومن ذكرياتي المفضلة.

بعد سنة من التخصص، يُتاح لك التقديم على طلب التدريب الميداني (بعد التأكد من إتمامك للشروط المطلوبة) عند مكتب التدريب الميداني في الكلية، وكتابة أي شروط ترغبين أن تكون في الجهة التي ستتدربين فيها، مثل: قسم خاص للنساء، في مدينة الدمام أو الخبر وغيره.

مدة التدريب: 10 أسابيع، أي شهرين و10 أيام، ساعات العمل تكون بناءً على ساعات عمل الجهة. من أول خطوة تبدئين فيها إجراءات التدريب – وفي أي أمر آخر في حياتك- توكلي على الله وابدئي بقلب متوكل ومستعين بربه أولًا وأخيرًا ودائمًا، وتذكّري أنه لا يضيع أبدًا من يتوكل عليه ويخضع لله بحاجته بكل انكسار. فقط توكلّي وانطلقي.

كانت فترة الإجراءات وانتظار القائمة، غريبة ومليئة بالحماسة للتجربة الجديدة، والكثير من التوتر، لأن هذه التجربة ستأخذ بيدك إلى الواقع العملي.

قبل البدء وجب علي التوضيح: في التدريب الميداني هناك أشخاص مسؤولين عنك، وهم: المشرفة الأكاديمية، أستاذة من الجامعة، المشرف/ة الميداني من الجهة، والمدرب/ة في القسم.

نصائح في يوم المقابلة، الذي يسبق بداية التدريب:

  • البحث عن الجهة والقراءة عنها، والتعرف على نشاطاتها، ومجالها، والذي غالبًا يكون من المفترض القيام به قبل التقدّم للتدريب لديها، في حالة الفرصة الفردية.
  • الحضور قبل الوقت المحدد، بمدة كافية، وتفقّد المكان بشكل عام.
  • حسن المظهر، ضروري.
  • التعرّف على اسم مؤدي المقابلة.
  • الجواب عن الأسئلة المطروحة، بكل صدق وعدم تصنّع المهارات والقدرات.
  • إحضار السيرة الذاتية، والوثائق المطلوبة، وتسليمها حين السؤال عنها.
  • تأكدي: هذه المقابلة، ليست حكمًا وقرارًا نهائيًا في تدريبك، وإنما هدفها التعرّف على شخصيتك، ومهاراتك. لا أكثر.

نصائح في اليوم الأول:

  • الحضور قبل الوقت المحدد، علمًا بأنه يجب عليك سؤالهم قبل اليوم الأول عن ساعات العمل.
  • تفقّد المكان والنظر إليه بشكل عام، يبعث على الراحة والاطمئنان، على الأقل بالنسبة لي.
  • الإنصات الجيد لكل كلمة تُقال، من أي مدير أو موظف/ة في يوم الاجتماع الأول، أو التهيئة أو الجولة في أقسام الجهة.
  • الهدوء، وإظهار علامات الإنصات والتفاعل الجيّد، في يوم التهيئة.
  • إن عرضوا عليك اختيار القسم، أو لم يعرضوا، باستطاعتك تغييره بالتحدث مع المشرف/ة الميدانية عن رغبتك.
  • التأكيد على معرفة مكتبك، أو الغرفة التي ستعملين فيها، وحاولي اكتشاف أي مميزات فيه حتى تحبيّه طوال فترة التدريب، إن كان مكان تدريبك مستقرّ وموحّد طول المدة.
  • التعرف على الموظفين والموظفات في القسم، والسلام عليهم جميعًا، يبعث على الراحة، وأخذ صورة مبدئية عن موظفي القسم.
  • اعرفي مدير/ة القسم الذي ستعملين فيه من البداية.
  • تأكدي أنكِ عرفتي المدرب/ة في القسم، والمشرف/ة الميدانية، وهم المسؤولين عنك طوال فترة التدريب، والأهم امتلكي طريقة تواصل معهم.
  • تواصلي مع مشرفتك الأكاديمية، واخبريها ببدئك للتدريب.
  • أكّدي على مشرفك/تك الميداني/ة ضرورة حيازة ملف التدريب من الجامعة، وتداوله مع المدرب/ة، في حالة كانت شخصية أخرى تختلف عن المشرف/ة.

نصائح في مكان العمل:

  • احترام خصوصية معلومات الجهة، وعدم تسريبها ولو جزء بسيط منها، أو حتى التحدّث بها مع الأصدقاء أو الأقارب، فهذه أمانة، فكوني لها.
  • الحرص على نظافة المكان أو المكتب الذي تعملين فيه دائمًا.
  • عدم الحضور متأخرة، وشرح العذر في حالة حدوث ذلك للمدرب/ة في بأسرع وقت ممكن.
  • عدم الخروج قبل انتهاء ساعات العمل، وشرح العذر في حالة ضرورة الخروج مبكرًا.
  • في حالة الغياب، يجب إخبار المشرفة الأكاديمية، والمشرف/ة الميداني، بأي وسيلة تواصل متوفرة معهم.
  • عدم التردد في طلب المساعدة، وعدم التفاخر بمعرفة ما لا تتقنيه، اسألي.
  • إبداء الاستعداد التام لأي أعمال أخرى، في حالة الانتهاء من الأعمال المطلوبة، وسؤال موظفي القسم عن المساعدة في أعمالهم، وفي نفس الوقت عدم الإكثار من سؤالهم.
  • احرصي على سؤال الموظفين الذي وافقوا على مساعدتك إياهم سابقًا، والمضغوطين خاصةً، ففيها فرج كربهم، واستفادة لك.
  • زيارة الأقسام الأخرى للمساعدة، والاستفادة، وتجربة مهام جديدة ومختلفة، إذا كان المدرب/ة لا يُمانع ذلك، والخطة التدريبية مرنة.
  • الحرص على إعطاء كل موظف في الجهة، وخاصة في القسم صورة حسنة وجيدة عنك كشخصية، قبل أن تكون صورة عن الجامعة وطالباتها.
  • اسألي عن أي شيء يُشكل عليك للمدرب/ة، أو عدم معرفتك كيفية إضافة هذا العنصر، أو كيفية الطباعة وغيره، ولا تتحرجي من ذلك.
  • إن عرضوا عليك زيارة للفروع، أو أي زيارات أخرى، فهذه فرصة ممتازة لكِ، لكن لا تقبلي لأجلهم، بل حفّزي نفسك واذهبي لأجل استفادتك.
  • إن عرضوا عليك حضور ورشة عمل، أو دورة تدريبية تابعة للجهة، في نفس مكان الجهة، فلا تترددي وأبدي حماستك.
  • من الجميل أن تقومي كل صباح بالتصبيح والسلام كل صباح على المدرب/ة، وموظفي القسم، فبهذه الحركة البسيطة تصنعين لك أثر جميل في نفوسهم.
  • احرصي على الابتسامة، ولا تتصنعيها، أي حاولي أن تحافظي على ابتسامتك الطبيعية في مكان العمل.
  • من المحتمل أن تمر عليك أيام بدون مهام، فلا تنصدمي مثلي، وتعايشي مع الوضع، واستفيدي من الساعات الشاغرة في القيام بهواياتك، أو البدء بكتابة التقرير الميداني.

بمناسبة الحديث عن التقرير النهائي، تأكدي من السماح في استخدامك لأجهزة الجهة في غير الأعمال، أو احضري جهازك الخاص.

هذا المُرفق هدية قلبية، ويحتوي على نصائحي وتجاربي الشخصية في إعداد التقرير الميداني، مع نصائح متدربات في مكان التدريب.

الرابط https://drive.google.com/file/d/1MNbsvqBvDrErbTDjj_XwEH54UZfGpZ9r/view?usp=sharing

مع تمنياتي لكِ بتجربة تدريب ميدانية رائعة حافلة بالمهارات والدروس التطويرية!

قبل الختام: يمكنكِ تتبع ما أكتبه شهريًا، عن طريق الضغط على كلمة اشتراك أو تابع، حتى يصلك نتبيه عبر البريد الإلكنتروني عن التدوينة الجديدة.

تم في 1440/6/01هـ يوم الأربعـاء
الموافق 06-02-2019

رأي واحد حول “قبل أن تبدئي تدريبك الميداني! + مرفق يهمّك.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s